4/30/2017

انتحار عروس إثر خلاف مع زوجها.. والأخير يقطع شرايين يده للحاق بها

 انتحار عروس إثر خلاف مع زوجها.. والأخير يقطع شرايين يده للحاق بها

أقدمت عروس في الـ27 من عمرها على الانتحار، إثر خلافات مع زوجها الذي ارتبطت به قبل ثلاثة أشهر فقط ، حيث عاد الزوج لمنزله الكائن بمنطقة القصيص التابعة لإمارة دبي، وفوجئ بزوجته تلفظ أنفاسها الأخيرة؛ فأمسك بالسكين وقطع شرايين يده محاولاً اللحاق بها .

وقال مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون البحث الجنائي اللواء خليل إبراهيم المنصوري إن فرق البحث الجنائي باشرت الحادثة ، وتأكدت من عدم وجود شبهة جنائية وراء الانتحار، كما عثرت في الشقة على رسالة نصها: "سوف أتركك للأبد، ولن أعود إلى حياتك مجدداً ".

من جانبه، أوضح مدير مركز شرطة القصيص بالنيابة المقدم عبدالله الهفيت، أن المركز تبلّغ يوم الخميس الماضي، عن وفاة امرأة تدعى "ك.ك"، إثر قيامها بشنق نفسها بقطعة من القماش علقتها في مروحة السقف، فيما نُقل زوجها إلى المستشفى نتيجة محاولته قطع شرايين يده .

بدوره، أفاد الزوج - بعد بدء تماثله للشفاء- أن خلافات زوجية عادية دبَّت بينه وبين زوجته ، ادر على أثرها إلى مغادرة المنزل حتى يعطيها فرصة لاستعادة هدوئها ، بينما دخلت زوجته غرفة النوم وأغلقت الباب على نفسها..

وأضاف بأنه عاد إلى المنزل بعد عدة ساعات، وفُوجئ بأن الباب لا يزال مغلقاً، فكسره واقتحم الغرفة ليجدها معلقة من رقبتها في مروحة السقف، فقطع قطعة القماش التي استخدمتها لشنق نفسها، وحاول إسعافها لكن بلا جدوى، فأُصيب بصدمة بالغة وأحضر سكيناً من المطبخ وحاول قطع شرايين يده .

وأشار المقدم الهفيت إلى أن الحالة الصحية للزوج مستقرة، ووجهت إليه تهمة الشروع في الانتحار، فيما اتُخذت الإجراءات اللازمة حيال جثمان زوجته وتم تسليمه لذويها .
0 التعليقات
تعليقات الفيس بوك
التعليقات :

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة ل شبكة نيوز لاند الإخبارية